مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

مدمنون يكشفون قصص دخولهم إلى عالمها المظلم
«التفكك الأسري» أبرز أسباب وقوع الشباب في فخ المخدرات
مدمن سابق : الهيروين حرمني من استكمال تعليمي

يقع الشباب في فخ المخدرات نتيجة التفكك الأسري أو الإهمال من قبل الوالدين لأبنائهم، أو يكون الأب سلوكه سيئ بسبب أصحاب السوء، وهذه القصص لا تخرج عن هذه السلوكيات الخاطئة من الآباء في تربيتهم لأبنائهم، حيث تسبب المخدرات للمتعاطين مجموعة من الاضطرابات في الإدراك الحسي العام وخاصة إذا ما تعلق الأمر بحواس السمع والبصر، كما تؤدي المخدرات إلى اختلال في التفكير العام وصعوبة وبطء به ، وبالتالي يؤدي ذلك إلى فساد الحكم على الأمور، وأيضا آثارها النفسية مثل القلق والتوتر المستمر والشعور بعدم الاستقرار والشعور بالانقباض والهبوط مع عصبية وحِدّة في المزاج وإهمال النفس والمظهر وعدم القدرة على العمل أو الاستمرار فيه.
افتراق الوالدين
يتحدث (ث . م ) عن تجربته المريرة في دهاليز المخدرات، ويتذكر أن بداية حياته في تعاطي المخدرات كان سببها الوضع الأسري المتفكك بين والديه الذي يشهد كثيرا من الاختلاف حتى انتهى الوضع بهما الى الطلاق . وذهب كل واحد منهما إلى حياته الجديدة، حيث بقيت عند أجدادي وكانوا كبارا في السن، وكنت أجد ما أطلبه عندهم، وذلك شفقة منهم علي، الأمر الذي أدى أن أهملت في دراستي حتى إنني لم أكمل الابتدائية، ولم أتعلم القراءة والكتابة، وذلك لتعلقي الشديد برفاقي الذين تعرفت عليهم والذين أوصلوني الى تعاطي الحشيش، عقبها بدأت في رحلة الإدمان التي لم تتوقف على نوع واحد من السموم حتى انتهى الأمر إلى تعاطي الهيروين.

ويقول " ث.م": عشر سنوات وأنا أتعاطى المخدرات، حيث سجنت خلالها 4 مرات دخلت المصحة للعلاج شهرا كاملا لكن فشلت في الحفاظ على البرنامج العلاجي ، عندما أشاهد شخصا يقرأ أو يكتب أشعر بضيق، لأني أتمنى أن أستطيع القراءة والكتابة، وينصح الجميع من خلال عدة رسائل يوجهها للشباب، أولها إلى الوالدين أنه لا يعوض حنانهما أحد، مهما كان ، وتذكروا الله وتقربوا إليه، وابتعدوا عن أصدقاء السوء فما أنا فيه من ضيق حياة بسببهم.

بقايا الحشيش
تقول (س، خ) طالبة في الصف الثاني الثانوي، إنها وقعت في إدمان المخدرات منذ ما يقارب 8 أشهر، ولا تزال في محاولة الإقلاع عنها، وتضيف أنها أدمنت مادة الحشيش المخدر بسبب والده، وتروي القصة قائلة: إن أبي يتعاطى الحشيش بشكل يومي منذ سنوات طويلة في المنزل برفقة عدد من أصدقائه، وتعلم أسرتي بهذا الأمر وفي أحد الأيام بعد أن ترك والدي المجلس ذهبت إليه فوجدت بقايا سجائر بها الحشيش وأخذني الفضول لأجربه في الحقيقة كنت قد دخنت السجائر من قبل مع زميلاتي في المجمعات التجارية أو في الجلسات الخاصة المهم أحسست بدوار فور تدخيني الحشيش ثم بعد أيام كررت التجربة بالطريقة ذاتها لكنني دخنت سيجارة كاملة فأحسست بأن أمرا غريبا يحدث لي لكنه أعجبني فواصلت إلى أن أصبحت غير قادرة على الاستغناء عن تدخين الحشيش، أحيانا كنت أجلس خلف باب المجلس الخلفي أثناء تواجد والدي مع أصدقائه لاستنشق الدخان المتسرب من أسفل الباب.
وتضيف الفتاة قائلة: اطلعت صديقتي على أمر الحشيش واكتشفت أنها تدخنه وأنها تحصل عليه عن طريق شاب وقالت إنه يمكن أن يمدني به مقابل أموال وبالفعل كنت أدفع له ليمدني بالمخدر ثم تعلمت شرب الخمور وغيرها من المواد المخدرة إلى أن حدثت الكارثة حين أخذ الشاب يسيطر على صديقتي وعندها تمكن من الانقضاض عليها فأفقدها عذريتها ومع تلك الكارثة تحاول الآن الخروج من دوامتها حيث تمنع نفسها من المخدر، مردفة أنها تشعر الآن بتحسن في حالتها الجسدية والنفسية لكنها تخشى التوجه الى العلاج حتى لا يفتضح أمرها خاصة أن المصيبة كبيرة ويمكن أن تعرضها للموت.

الأضرار الصحية
ومن الأضرار الصحية التي تسببها المخدرات للمتعاطين هي فقدان الشهية للطعام مما يؤدي إلى النحافة والهزال والضعف العام، والعمل على تهيج موضعي للأغشية المخاطية والشعب الهوائية ، وكذلك اضطرابات في الجهاز الهضمي ، الذي ينتج عنه سوء الهضم ، وأيضا تسبب في التهاب المعدة المزمن وتعجز المعدة عن القيام بوظيفتها وهضم الطعام كما يسبب التهاب في غدة البنكرياس، و اتلاف الكبد وتليفه حيث يحلل المخدر (الأفيون مثلاً) خلايا الكبد ويحدث بها تليفاً وزيادة في نسبة السكر ، مما يسبب التهاب وتضخم في الكبد وتوقف عمله بسبب السموم التي تعجز الكبد عن تخليص الجسم منها. وتعمل المخدرات أيضا على الإصابة بالتهابات في المخ وتحطيم وتآكل ملايين الخلايا العصبية التي تكوّن المخ مما يؤدي إلى فقدان الذاكرة والهلاوس السمعية والبصرية والفكرية، و اضطرابات في القلب ، ومرض القلب الحولي والذبحة الصدرية ، وارتفاع في ضغط الدم ، وانفجار الشرايين ، وكذلك التأثير على النشاط الجنسي ، حيث تقلل من القدرة الجنسية، وأيضا الإصابة بنوبات صرعية بسبب الاستبعاد للعقار، كما أن المخدرات هي السبب الرئيسي في الإصابة بأشد الأمراض خطورة مثل الإيدز.

المشاكل النفسية
يحدث لمتعاطي المخدرات اضطراب في الإدراك الحسي العام وخاصة إذا ما تعلق الأمر بحواس السمع والبصر، كما تؤدي المخدرات إلى اختلال في التفكير العام وصعوبة وبطء به ، وبالتالي يؤدي إلى فساد الحكم على الأمور، وأيضا آثارها النفسية مثل القلق والتوتر المستمر والشعور بعدم الاستقرار والشعور بالانقباض والهبوط مع عصبية وحِدّة في المزاج وإهمال النفس والمظهر وعدم القدرة على العمل أو الاستمرار فيه. كذلك تحدث المخدرات اختلالاً في الاتزان والذي يحدث بدوره بعض التشنجات والصعوبات في النطق والتعبير عما يدور بذهن المتعاطي بالإضافة إلى صعوبة المشي، ويحدث تعاطي المخدرات اضطرابا في الوجدان ، حيث ينقلب المتعاطي عن حالة المرح والنشوة والشعور بالرضى والراحة (بعد تعاطي المخدر) ويتبع هذا ضعف في المستوى الذهني، و تتسبب المخدرات في حدوث العصبية الزائدة الحساسية الشديدة والتوتر الانفعالي الدائم والذي ينتج عنه بالضرورة ضعف القدرة على التواؤم والتكيف الاجتماعي.

الكبتاجون
عرف الكبتاجون لأول مرة في ألمانيا عام 1877 م وفي عام 1965م أجرت إدارة الأغذية والأدوية الأمريكية مجموعة من التعديلات والإجراءات الصارمة ضد تعاطي الكبتاجون ويعود السبب في سن هذه الأنظمة إن الأبحاث والدراسات التي أجريت على الأشخاص الذين يتعاطون العقار وجدت إن المتعاطين لهذه المادة تطرأ عليهم زيادة شديدة جدا في السلوك العدواني وإصابته بحالة من الذهان والهلاوس السمعية والبصرية ونعرض ابرز آثار تعاطي هذه المادة، هي: العدوانية الشديدة وافتعال المشاكل مع الآخرين لأتفه الأسباب، والسهر لساعات طويلة،و النوم العميق والمتواصل عند انسحاب المادة من الجسم، وكثرة الكلام غير المتزن، وخروج رائحة كريهة جدا من الفم، و عزوف عن تناول الطعام مع كثرة شرب الشاي والتدخين، ومعظم المدمنين لهذه المادة يصابون بمرض الفصام أو الوسواس القهري،والجنون وفقدان العقل وهذه ابرز مآسي تعاطي المادة.

 
 

جريدة الجزيرة:  الجمعة  18-8-1431هـ الموافق 30-7-2010م - العدد 13559

   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019