مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

"التهابات الكبد الفيروسية"
 


*- يعتبر الكبد أحد الأعضاء الحيوية الهامة قي الجسم, و الذي لا يمكن لحياة الإنسان أن تستمر إذا تعطلت وظائفه المتعددة و أهمها تخليص الجسم من السموم و المساهمة بعملية التمثيل الغذائي و تخزين الطاقة و إنتاج عوامل التخثر و غيرها .
*- و هناك مجموعة من العوامل تتسبب قي أذية الخلايا الكبدية و بالتالي حدوث التهاب الكبد و الذي قد يتطور في بعض الأحيان إلى تخرب الكبد ( التشمع , التسرطن ) , و من هذه العوامل المواد الكيميائية والدوائية أحيانا و الأحياء الدقيقة و لعل أهمها و أشيعها الفيروسات الكبدية ( أ , ب , ج ) ثم ( د , هـ ) كونها تنتشر من خلال العدوى ( المباشرة و غير المباشرة) .
*- فالفيروسات الكبدية ( أ , هـ ) تنتقل عن طريق المياه و الأغذية الملوثة و يتطور المرض غالباً نحو الشفاء خلال عدة أسابيع و لا يتحول للازمان .
*- يسجل تقريبًا (1.4) مليون حالة إصابة بالالتهاب الكبدي الفيروسي ( أ ) سنويًّا على مستوى العالم, يتطور المرض غالباً نحو الشفاء , نادرا ما يؤدي للوفاة .
*- كما يصاب سنويًّا (20) مليون شخص بعدوى الالتهاب الكبدي الفيروسي (هـ) ، يعاني أكثر من (3) ملايين منهم من حالات عدوى حادة بالمرض, ويموت منهم (70( ألف .
*- بينما تنتقل الفيروسات الكبدية ( ب , ج , د) عن طريق التعرض للدم أو سوائل و مفرزات الجسم من خلال الجلد غير السليم و الأغشية المخاطية, أو من الأم الحامل لوليدها, أو الجنس , أو الأدوات الملوثة المستخدمة في ( الحقن , عيادات الأسنان , الاستقصاء الطبي كالقسطرة و الخزعة , الإبر الصينية , الحجامة , الحلاقة , الوشم , ثقب الأذن ) , أو استعمال الأدوات الشخصية للمصاب .
*- إلا أن الفيروسات الكبدية ( ب , ج , د) لا تنتقل بواسطة ( الطعام والشراب وأدواتهما أو الرضاعة الطبيعية, أو المصافحة و المعانقة والتقبيل , أو السعال و العطاس , أو الاحتكاك العرضي خلال العمل , أو لدغ الحشرات ) .
*- و يقدر عدد المصابين بفيروس التهاب الكبد (ب) بالعالم (2) بليون شخص منهم (240) مليون حامل مزمن للفيروس , كما يموت منهم (600) ألف حالة سنوياً نتيجة مضاعفات التهاب الكبد (ب) .
يشفى معظم المصابين بفيروس التهاب الكبد (ب) خلال (6) أشهر بينما يتطور (5-10%) منهم نحو الإزمان
أما في المملكة فهناك أكثر من مليون إنسان يحملون فيروس التهاب الكبد (ب) .
*- كما يقدر عدد المصابين المزمنين بفيروس التهاب الكبد (ج) في العالم (150) مليون , يموت منهم أكثر من (350) ألف حالة بسبب مضاعفات الالتهاب الكبدي الفيروسي (ج( .
يصاب حوالي (3-4) مليون شخص سنويًّا بالتهاب الكبد الفيروسي (ج(, يتطور (75-85%) منهم نحو الإزمان .
*- التهاب الكبد الفيروسي (د) , و الذي يسمى أيضًا بفيروس ( دلتا ) لا يستطيع التكاثر إلا بوجود فيروس آخر، لذلك ففيروس التهاب الكبد الفيروسي (د) يوجد دائمًا مع التهاب الكبد الفيروسي (ب( .
*- و تعتبر شريحة متعاطي المخدرات بطريق الحقن الملوثة أو مشاركة الحقن فيما بينهم من أكثر الناس عرضة لخطر الإصابة بالتهابات الكبد الفيروسية ( أ , ب , ج ) فضلاً عن الإصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب ( الإيدز) , فاحتمال انتقال العدوى نتيجة التعرض لوخزة إبرة واحدة ملوثة بفيروس التهاب الكبد (ب) تقدر بــ (30%) , و بفيروس التهاب الكبد (ج) بــ (3%) و, و بفيروس الإيدز بــ (0,3%) .
يُقدّر عدد متعاطي المخدّرات بالحقن عالمياً بـ ( 13) مليون شخص ، و ( 3-4 ) مليون منهم يعيشون مع فيروس الإيدز .
*- من بين أكثر من ( 30 ) مليون شخص يعيشون مع (فيروس الإيدز) حول العالم ، يقدر وجود حوالي (3) ملايين شخص مصابون بعدوى مرافقة بفيروس التهاب الكبد (ب) المزمن , و حوالي /4-5/ مليون شخص مصابون بعدوى مرافقة بفيروس التهاب الكبد (ج) .
*- و تتجلى الأعراض السريرية بشكل عام بحدوث :
تعب , حرارة , يرقان (اصفرار الجلد و الأغشية المخاطية) , لون قاتم للبول , فقدان شهية , آلام بطنية , غثيان , إقياء , ألم مفاصل .
*- أما الوقاية فتكون بالمحافظة على :
- ممارسات النظافة الشخصية و خاصة غسل اليدين بانتظام .
- استخدام أدوات الوقاية الشخصية عند الحاجة .
- سلامة الطعام و مياه الشرب .
- تغطية الجروح بضماد مقاوم للماء .
- الاستخدام الآمن للآلات الحادة والحقن ( تجنب استخدام الأدوات الحادة قدر الإمكان، وفي حالة الضرورة يجب أن تكون معقمة و التعامل معها بحرص، مع عدم تركها في غير موضعها، و التخلص منها في الحاويات المعدة لهذا الغرض بشكل آمن فور الانتهاء من استخدامها) .
- التطعيم بلقاح التهاب الكبد (ب) و (أ) إذا نصح الطبيب به .
- المحافظة على سلامة الكبد باتباع (الغذاء الصحي المتوازن , و النشاط البدئي المعتدل , الامتناع عن تناول الكحول و المخدرات ) .
- تجنب السلوكيات الجنسية المشبوهة و المحرمة .
- استخدام (العازل الطبي) إذا كان أحد الزوجين مصابًا بالمرض .
- تجنب مشاركة الآخرين استخدام الأدوات التي قد تخترق الجلد و الأغشية المخاطية كالإبر أو موس الحلاقة أو وأدوات تحليل السكر الخاصة بالآخرين أو فرشاة الأسنان.
*- العلاج :
- تتوفر بشكل كبير العديد من الأدوية كالإنترفيرون و المضادات الفيروسية الفعّالة في علاج التهابات الكبد الفيروسية ( ب , ج), و التي تساعد على تخفيف الألم والأعراض, حيث أصبح الأشخاص الخاضعين للعلاج يعيشون مدةً أطول .

د/ محمد علي ضاهر
أخصائي : صحة عامة / تشخيص مخبري

 

 
 
 

إدارة العلاقات والإعلام الصحي: الإثنين 12 شوال 1434 هـ - 20 أغسطس 2013م

   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019