مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

الإدمان: ثقب في مركب!


 

سالم بن أحمد سحاب

نشرت صحيفة يو إس توداي في عدد 18 نوفمبر نقلاً عن المسؤول الطبي الأول في الولايات المتحدة قوله: (إن 1 من 7 في الولايات المتحدة سيتعرض لداء الإدمان في حياته، وأن 10% فقط من هؤلاء المصابين بالإدمان ينالون شيئاً من العلاج).
ويقول أيضاً إن أمريكياً واحداً يموت كل 19 دقيقة من جراء تناول جرعة زائدة من الأفيون أو الهيروين. وأما الفاتورة الصحية التي تدفعها الولايات المتحدة سنوياً جراء مواجهة آثار المخدرات والكحول فتبلغ 442 مليار دولار، متفوقة على فاتورة مواجهة مرض السكري البالغة 245 مليار دولار سنوياً. طبعاً هذه المبالغ الفلكية يدفعها المواطن الذي يدفع بدوره لشركات التأمين الصحي، وقليل منها تدفعها الحكومة الفيدرالية أو الحكومات المحلية، التي يتكون دخلها أساساً من الضرائب والرسوم التي يدفعها المواطن الأمريكي والمقيم في البلاد بصورة دائمة.
وإحصائية أخرى مهمة يذكرها المسؤول نفسه، وهي أن كل دولار يُنفق في سبيل التصدي لخطر الإدمان قبل تمكنه من المدمن سيوفر 4 دولارات من نفقات الرعاية الصحية كما يوفر 7 دولارات في تكلفة القضايا الجنائية والعدلية.
لن أشير إلى المتناقضات في عمق صورها وأكبر دلالاتها، فهي كذلك منذ أمد، لكن يبدو أن مؤشرات الانهيار البطيء في صعود. ومن هذه المؤشرات الإصرار على اعتبار ظاهرة الإدمان بكل أخطارها وآثارها مجرد مرض آخر قد يبدأ موروثاً جينياً وينتهي مرضاً عضالاً تُنفق عليه هذه المليارات الفلكية التي تكفي لإزالة الجوع والمرض والتخلف عن نصف سكان هذا الكوكب.
أعلم أن الكثير يراهنون على أن النظام الوضعي الأمريكي قادر على معالجة مشكلاته بنفسه، وقادر على امتصاص كل أزماته مهما اشتدت، لكن كثيراً من العقلاء والحكماء يرون في النظام إياه ثغرات كثيرة أشبه ما تكون بالخروق في سفينة عائمة ضخمة تعبر المحيطات غير آبهة بتوافه الخروقات، حتى إذا ما توسطت المحيط أتاها أمر الله من أسفلها ومن فوقها إذ خرّ عليها السقف وفاضت بالماء القواعد.
السؤال في نظري لا ينحصر في سنة زوال الدولة المستعلية التي أضرت بالآخرين، لكن من هي الدولة البديلة التي ستقود الآخرين؟!..

 
 

 

جريدة المدينة: الإثنين 28 صفر 1438 هـ - 28  نوفمبر 2016م -  العدد : 19577

   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019