مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


نسخة سهلة للطباعة
 

بمناسبة اليوم العالمي للطفل ..
العنف ضد الأطفال مشكلة تؤرق المجتمعات الحديثة..
وأنظمة المملكة تحميهم وتكافح تشغيلهم والاتجار بهم


يعد اليوم العالمي للطفل مناسبة مهمة للالتفات الى اوضاع الطفولة في ارجاء العالم والتي تصادر براءتها في تحد صارخ للقيم والمثل النبيلة وخلع ثوب الإنسانية بحجج واهية. فقد اوصت الجمعية العامة في منظمة الأمم المتحدة عام 1954بأن تقيم جميع البلدان يوما عالمياً للطفل يحتفل به بوصفه يوما للتآخي والتفاهم على النطاق العالمي بين الأطفال وللعمل من اجل تعزيز رفاه الأطفال في العالم. واقترحت على الحكومات الاحتفال بذلك اليوم في التاريخ الذي تراه كل منها مناسبا. ويمثل تاريخ 20تشرين الثاني (نوفمبر) اليوم الذي اعتمدت فيه الجمعية العامة اعلان حقوق الطفل، في عام 1959اتفاقية حقوق الطفل في عام
1989.كما وعرفت الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل ان الطفل "كل انسان لم يتجاوز الثامنة عشرة ما لم يبلغ سن الرشد قبل ذلك بموجب القانون المنطبق عليه.


وقبل ان نعرج في هذا التحقيق على دور المملكة العربية السعودية في مجال الطفولة ودورها في التصدي لكافة انواع العنف وخاصة الأطفال لابد ان نتعرف بشكل سريع على انواع الإعتداء على الأطفال وكيفية التصدي له.

انواع الاعتداء

@ الاعتداء الجسدي على الطفل.
@ الاعتداء الجنسي على الطفل.
@ الاعتداء العاطفي على الطفل.
@ الاهمال (الجسدي النفسي والطبي والتربوي).

وعادة تختلط مفاهيم التربية والتأديب عند الأهل فيدخل تحت مفهوم العنف ولكي نستوضح الأمر كان ل"الرياض" - لقاء مع د. ميسون عودة استشارية علم النفس الإكلينيكي ببرنامج الأمان الأسري الوطني الشؤون الصحية بالحرس الوطني - مدينة الملك عبدالعزيز الطبية. لنسلط الضوء على تلك المشكلة وأسبابها ومحاولة التصدي لها فقالت: حول اعتقاد البعض ان الضرب الشديد والايذاء النفسي بالتجريح والتوبيخ تأديبا، متى ينحرف التأديب فيصبح تعذيبا للأطفال؟.

اذا ما اخذنا وجهة نظر علم النفس بشكل بحت فإن الضرب بجميع انواعه غير مقبول وغالبا ما يترك آثاراً نفسية على الطفل. ان هناك الكثير من وسائل تعديل السلوك الانساني التي تغني عن الضرب والتي يمكن استخدامها لتأديب الاطفال وتجدي نفعا اكثر من الضرب والإيذاء النفسي بالتجريح والتوبيخ، فالضرب والتجريح مهما كان نوعه يترك آثاراً نفسية عميقة عند الطفل تتراوح ما بين البسيطة والشديدة اما وسائل تعديل السلوك اذا ما استخدمت بطريقة فعالة فإنها غالبا ما تؤدي الى نتائج ايجابية عند الطفل والاسرة.

ومع هذا فإن من اكثر الاساليب الشائعة والمتعارف عليها والتي تتعدى مرحلة التأديب وتصبح تعذيباً وتترك آثاراً نفسية عميقة عند الطفل هي:

@ عندما يتم استخدام ادوات للتأديب مثل (الحبس، التربيط بالحبال والجنازير، الحرق بالمعلقة او السكين او ما شابه، الضرب بالكرباج والحبال أو العلاقة) وعندها يترك الضرب آثاراً على الجسد.

@ عندما يتم استخدام الكثير من الكلمات الجارحة والكثير من اللوم والتوبيخ وتأنيب الطفل فإن ذلك سوف يترك آثار نفسية عميقة لدى الطفل.

@ عندما يتم استخدام العقاب البدني دون ادراك الطفل الفعلي لسبب عقابه حيث ان الاطفال عادة ما يرون الامور من زاويتهم الخاصة وبالتالي عندما يتم عقابهم دون شرح الاسباب لهم او شرحها بشكل مبسط قد يؤدي بالطفل الى عدم ادراك سبب عقابه ويعتبره ظلما (مثال: طفل تأخر في العودة الى منزله بعد انتهاء الدوام المدرسي بسبب انه امضى بعض الوقت مع اصدقائه، قد لا يفهم سبب ضربه بعد عودته ولا يرى بأنه ارتكب جريمة لتأخره في العودة الى المنزل).

اسباب الإيذاء

وحول ابرز الأسباب لإيذاء الأطفال في الوطن العربي؟ وقالت د. ميسون بأنها عديدة ومنها:

@ الفقر والبطالة وعدم القدرة على الانفاق على الاسرة قد يؤدي بدوره الى وجود ضغوط اسرية واحباطات مما يؤدي الى احتمالية ضرب وايذاء الاطفال بشكل كبير.

@ استخدام الكحول والمخدرات.

@ نقص مهارات التواصل المناسبة داخل الاسرة.

@ نقص مهارات حل المشكلات داخل الأسرة بالشكل السليم وعدم معرفة الوالدين للطرق السليمة لتربية وتأديب الاطفال يزيد من احتمالية حدوث اساءة معاملة الأطفال.

@ الجهل ونقص في مهارات التربية الوالدية السليمة والجهل بالمراحل النمائية المختلفة للطفل.

@ كثرة عدد الابناء داخل الاسرة الواحدة والعيش في بيوت مكتظة.

@ السوابق الوالدية وحلقة سوء المعاملة بحيث يكون احد او كلا الوالدين قد تعرض للإساءة في طفولته وبالتالي يكرر هذاالاسلوب مع ابنائه.

@ اضطرابات الشخصية والامراض النفسية عند احد الوالدين او كليهما.

وحول ابرز الحلول للتصدي لإيذاء الأطفال تشير الدكتوراه ان اهم ما يمكن عمله للتصدي لإساءة معاملة الاطفال هو تصميم البرامج الوقائية بجميع مستوياتها (المستوى الاول، والمستوى الثاني، والمستوى الثالث):

@ المستوى الأول: وهو منع الحدوث (اي منع الإساءة من الحدوث) ويكون هذا المستوى موجهاً لعامة الناس في المجتمع وهو الأقل كلفة (من مثل عمل محاضرات توعية للمقبلين على الزواج عن مرحلة الحمل والولادة، تثقيف الوالدين بالطرق السليمة والصحيحة لتربية الأبناء وغيرها).

@ المستوى الثاني: التدخل لمنع الحدوث ويكون عادة هذا النوع من الوقاية موجهاً للأطفال العرضة للخطر (من مثل أولئك الأطفال الذين يعيشون في المناطق الفقيرة او المكتظة، اطفال دور الرعاية الاجتماعية.. الخ).

@ المستوى الثالث: التدخل بعد الحدوث من خلال تشكيل فرق متعددة الاختصاصات مدربة ومؤهلة للتعامل مع المتضررين تعمل على تقديم خدمات شاملة ومتكاملة نفسية، وطبية، واجتماعية، وأمنية تأهيلية وعلاجية للمتضررين من الاطفال واسرهم.

(حقوق الطفل بالمملكة العربية السعودية)

عملاً بالمادة العاشرة من النظام الاساسي للحكم التي جاءت معبرة عن تلك المعاني الأصيلة ونصت على التالي.. (تحرص الدولة على توثيق أواصر الأسرة والحفاظ على قيمها العربية والإسلامية، ورعاية جميع افرادها وتوفير الظروف المناسبة لتنمية ملكاتهم وقدراتهم). لذا فالمملكة التي تتخذ من القرآن والسنة منهاجاً للحياة، فقد كان للأسرة اهتمام وعناية وحفظت لافرادها كرامتهم وأدميتهم. ولأن الطفل السعودي هو نواة التنمية واستثمار المستقبل وعماد الغد فقد كفلت له الأنظمة السعودية كل السبل التي يستطيع العيش من خلالها بكرامة وعزة، منذ ولادته حتى شبابه من خلال أسرته وأقاربه ومدرسته وكل مكان يفترض ان يكون عضواً فيه. ومراعاة حقوقه في العيش بين والديه وأسرته أو في الأسر البديلة في حالة وفاة والديه. وتمكينه من نيل كافة حقوقه سواء في التعليم أو العلاج أو السكن وغير ذلك :

وبما ان المملكة العربية السعودية عضو فاعل في المجتمع الدولي فقد انضمت الى العديد من الاتفاقيات والمواثيق الدولية ا لخاصة بالطفل ومنها.

الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الطفل المنبثقة عن الجمعية العامة للأمم المتحدة في 20نوفمبر 1989وانضمت إليها في فبراير 1996.مع تحفظ على المواد التي تتعارض مع أحكام الشريعة الإسلامية. وتم إسناد مهمة متابعة بنود اتفاقية حقوق الطفل إلى اللجنة الوطنية للطفولة والتي شكلت عام 1979ثم أعيد تشكيلها عام 1997وتمت إعادة تنظيم اللجنة وأجهزتها الإدارية والمالية عام 2005وكلف معالي وزير التربية والتعليم برئاسة هذه اللجنة التي تتكون من 12عضواً في مستوى وكيل وزارة ممثلين للجهات الحكومية ذات المعرفة بشؤون الطفل.

(مكافحة التهريب)

انضمت المملكة إلى اتفاقية حظر أسوأ أشكال عمل الأطفال والإجراءات الفورية للقضاء عليها في 1محرم 1422ه الموافق 26مارس 2001التي أقرها مؤتمر العمل الدولي في دورته ال 87التي عقدت في جنيف في شهر يونيو

1999.وبناء على تلك الموافقة صدر تعميم سمو وزير الداخلية في 1422/7/8ه لجميع إمارات المناطق والجهات الحكومية المعنية باتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع الاطفال من مزاولة البيع في تقاطعات الطرق وغيرها من المهن الأخرى في جميع مناطق المملكة.

وافقت المملكة في 1422/7/8ه على التوصية رقم 190بشأن حظر أسوأ اشكال عمل الاطفال والإجراءات الفورية للقضاء عليها التي أقرها مؤتمر العمل الدولي في دورته ال 87التي عقدت في جنيف في شهر يونيو

1999.وافقت على بروتوكول مكافحة تهريب المهاجرين براً أو بحراً أو جواً. وبروتوكول منع وقمع الاتجار بالأشخاص وبخاصة النساء والاطفال المكملين لاتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة المنظمة الحدود الوطنية.

(سن مبكرة)

الاتجار في الاطفال من حيث تشغيلهم في سن مبكرة مما يؤدي إلى حرمانهم من مواصلة تعليمهم وتحصيلهم العلمي إذ ينصرف الأطفال عادة عن الدراسة ويتفرغون وهم في سن مبكرة للعمل كمساعدين هامشيين لمن هم أكبر منهم سناً وبالتالي ينشأ هؤلاء الأطفال وهم قليلو التجربة والتعليم مما يؤدي إلى زيادة وتفشي الأمية في المجتمع، فقد اتخذت حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز جملة من الإجراءات لمنع الاطفال من العمل في سن مبكرة ومن بينها ما تضمنه نظام العمل من مواد تمنع تشغيل الاطفال وحددت السن القانونية لعمل الاطفال ب 15عاماً بموجب المادة الثانية والستين بعد المائة من نظام العمل التي نصت على انه.. لا يجوز تشغيل أي شخص لم يتم الخامسة عشرة من عمره ولا يسمح له بدخول اماكن العمل، وللوزير ان يرفع هذه السن في بعض الصناعات او المناطق او بالنسبة لبعض فئات الاحداث بقرار منه.

نصت المادة الحادية والستون بعد المئة على أنه لا يجوز تشغيل الاحداث في الأعمال الخطرة أو الصناعات الضارة، او في المهن والأعمال التي يحتمل ان تعرض صحتهم او سلامتهم او اخلاقهم للخطر، بسبب طبيعتها او الظروف التي تؤدى فيها. ويحدد الوزير بقرار منه الأعمال والصناعات والمهن المشار إليها.

حظرت المادة الثالثة والستون بعد المئة تشغيل الأحداث أثناء فترة من الليل لا تقل عن اثنتي عشرة ساعة متتالية إلا في الحالات التي يحددها الوزير بقرار منه.

منعت المادة الرابعة والستون بعد المائة تشغيل الاحداث تشغيلاً فعلياً أكثر من ست ساعات في اليوم الواحد لسائر شهور السنة، عدا شهر رمضان فيجب الا تزيد ساعات العمل الفعلية فيه على أربع ساعات.

شددت على عدم جواز تشغيل الاحداث في ايام الراحة الاسبوعية أو في أيام الأعياد والعطلات الرسمية والإجازة السنوية.

كما تم منع الاحداث دون سن 18من ركوب الهجن في المسابقات.

اصدرت وزارة العمل قراراً وزارياً في 1424/12/27حددت فيه المهن التي لا يجوز تشغيل الاحداث والمراهقين فيها وهي الأعمال التي تعرضهم للإشعاعات الضارة أو الحرارة الشديدة أو الصدمة الكهربائية أو ا لذبذبات الضارة وكذلك الأعمال الشاقة التي تتطلب جهداً جسمانياً مرهقاً والأعمال الخطرة مثل صناعة المواد المتفجرة أو العمل في المناجم والمحاجر وما في حكم هذه المهن.

انشأ مؤخراً برنامج وطني يعنى بالعنف الأسري وخاصة الطفل وهو برنامج الأمان الأسري الوطني الذي صدر بأمر ملكي. وهو عبارة عن هيئة مستقلة تعمل وتتعامل مع القطاعات الحكومية والأهلية والتي تعنى بالطفل والأسرة وتمسه بشكل مباشر ممثل الصحة والتعليم والجمعيات الخيرية والدور، من خلال فريق حماية الطفل والذي تلقى أول دوراته التدريبية المتعددة التخصصات في أول فبراير من هذا العام.


(أرقام وإحصائيات)

- 91% من الاعتداءات الجسدية و82% من الاعتداءات الجنسية حصلت في أماكن يفترض أن تكون آمنة للطفل. (د. فضيلة المحروس 2001).
- 77% من المعتدين أشخاص يفترض أن يكونوا في موضع ثقة الطفل (د. فضيلة المحروس 2001).
- في مصر الإناث اكثر عرضة للإيذاء بنسبة (75%) من الحالات.
- ان ظاهرة الإيذاء في السعودية يمكن وصفها بأنها متفشية حيث يحدث اللايذاء بكافة اشكاله بصورة دائمة بنسبة 21% من الحالات.
- ان اكثر انواع الايذاء الذي يتعرض له الاطفال هو البدني بنسبة (91.5%).
- ان الاطفال ممن هم دون السنتين من العمر هو الأكثر تعرضاً للإيذاء بنسبة (66.2%).
- ان الامهات اكثر اعتداء على اطفالهن بنسبة (74.6%).
 

جريدة الرياض: والجمعه 13 ذي القعدة 1428 هـ - 23 نوفمبر 2007م - العدد 14396

 
 
 
   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019