مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض

 
 


  Site Menu
 

 

الســـؤال


مشكلتي هي زوجي كل همه السهر الشرب وتعود على اهمالي صار لي متزوجه 9 سنوات عندي طفلين للاسف مع مرور كل السنين ما تغير من سيء إلى أسواء يوعدني يبطل سهر ولكن بعد فترة يرجع يسهر انصدمت فيه بعدة اشياء كنت ازعل وابكي واسامح يعني حاولت اجرب كل الطرق لكن للاسف مالقيت نتيجة لدرجة اني اصبت بالأكتاب وتعالجت فتره والحمد لله لكن اكتشفت انه يحشش قبل سنه اكتشفت بعض التصرفات الغريبه مثل الضك والفرفشه الزايده عرفت انه فيه شيء بحثت اكتشفت الحشيش بسياره لما واجهته قال انه اول مره ووعدني يتركه وعطيته فرصه وسامحته بعد مروود سنه حسيت بتصرفات غريبه لكن اخف من الاول رجعت افتش لقيت الحشيش زعلت وانهرت وتعبت نفسيا كنت في اول شهر من الحمل مثل المره الا وله حلف ووعدني ان كل حياته بتتغير للاحسن وصدقت بعد مروور شهر ونص كان قلبي يقول فيه شيء مو طبيعي رجعت لسياره لقيت قطعه صغيره حشيش بكيت وكنت احس اني بيني وبين الجنون شعره بالحين ما اعرف شسوي كل مره يخطي ويقول اخر مره كنت اتحمل واقول انشاء الله يتغير بس الا الحشيش شيء فضيع انا الحين تعبانه نفسيا وكارهه نفسي وما اعرف وش اسوي هل هو مدمن ؟ ما اقدر اصارح احد احس نفسي تائهه دلوني!.


الإجــــابة


بكل هدوء وصراحة هذه ليست مشكلتك فحسب بل هناك العشرات من الزوجات لديهن نفس المعاناة. نحن وللأسف بلينا بعادات سيئة بالمجتمع وهي حب السهر "كل يوم" مع أناس لا هم لهم سوى الثرثرة وتضييع الوقت،  وهناك مع الأسف عادات تغذي هذا الفكر المنحرف " مثل استخدام كلمات بيتوتي، يخاف من زوجته،  ما أخذ إذن منها...الخ " والشخص يحاول أن يثبت للشلة انه فوق كل تلك العبارات وأنها لا تمشي إلا على الجبناء من الرجال . ولعل مخربي المجتمع من المروجين وغيرهم يقفون وراء تلك العبارات من اجل سهوله اصطياد فريستهم . على إيه حال أقول لك عليك بالصبر والنصح والتشاور معه وتهديده بفضح الأمر إلى أهله اولاً واطلبي منه أن يتجه إلى مستشفى الأمل لطلب المساعدة إذا وصل إلى مرحلة الاعتماد الكلي . حاولي أن تناقشين الأمر بعيداً عن الأطفال ولا تجعليهم يحسون بذلك وإذا اردتى أنتي أو زوجك المساعدة فالمستشفى فاتح أبوابه على مدار اليوم.

   د. علي الزهراني     
استشاري علاج نفسي




 




 

         
   
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة العلاقات والإعلام الصحي - وحدة الإعلام الإلكتروني 2003 - 2016