مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

أعراض الزكام والإنفلونزا تقلق المصابين بأمراض مزمنة
 


كشف إخصائي الطب الباطني في رود آيلاند- المتحدث الرسمي لكلية الأطباء الأميركية، الدكتور يول إجنيز، أن هنالك الكثير من الحيرة والالتباس بين الزكام والإنفلونزا، مبينا أنه في العام الماضي كان موسم الإنفلونزا موسما شديدا، حيث نجم عنها عدد كبير من حالات التنويم والوفيات بسبب مضاعفاتها، مقرّا بأنه يجب التفريق بين الزكام والإنفلونزا، مشيرا إلى أن هناك فروقا واضحة بين النوعين من المرض الفيروسي من ناحية الأعراض، ومدى سرعة ظهورها وشدتها.

نشر الفيروس
وفقا لموقع الراديو الوطني الأميركي، يقول إجنيز إن أعراض الإنفلونزا تصيب الجسم بشكل مفاجئ، وهي قادرة على نشر الفيروس قبل ظهور الأعراض، وبإمكان المرضى أن يخبروك بالوقت الذي أصيبوا فيه بالأعراض، موضحا أن الحمى في العادة تكون مرتفعة بشكل كبير، على الأقل 101 درجة، وأيضا الشعور بالبرد و ألم الجسم، مبينا أن النهوض من السرير قد يبدو أمرًا مستحيلًا عندما تكون مصابًا بالإنفلونزا.

عدم الخروج
ذكر إجنيز أن الذهاب إلى العمل ليس فكرة جيدة عند الإصابة بزكمة معندلة، لأن هذا الأمر يُعرض الآخرين للفيروس، ولكن الكثير من الناس يقومون بذلك، مشيرا أن الزكمة تستغرق يومين حتى تظهر، وقد يصاب الجسم بألم في الحلق في اليوم الأول، ومن ثم يبدأ الأنف بالانسداد في اليوم الثاني. وأضاف إجنيز: قد تصاب كذلك بالحمى مع الزكام، وفي العادة يكون الارتفاع «منخفض الدرجة» في الحرارة، بحيث تتراوح ما بين 99 أو 100 درجة.
وأوضح أنه إذا كنت بالغا وغير مصاب بأي مشاكل صحية مزمنة، فلا بأس لك في أن تقوم فقط بالاتصال على طبيبك كي يقوم بصرف أدوية مضادة لفيروسات، من غير الحاجة إلى زيارة الطبيب.

مضاعفات الإنفلونزا
قال طبيب الأمراض المعدية والمدير الطبي لقسم علم الأويئة والتقييم في وكالة مقاطعة أورانج للرعاية الصحية، في كاليفورنيا الجنوبية، والمتحدث الرسمي لجمعية الأمراض المعدية الأميركية، الدكتور ماثيو زان، إن الأشخاص المعرضين للمضاعفات يجب أن يخضعوا لفحص من قبل فريق صحي حال كان هنالك اشتباه بوجود إنفلونزا، مشيرا إلى 4 فئات معرضة لهذه الخطورة، أبرزهم الأطفال تحت سن الـ5 سنوات الذين تكون أجهزة مناعتهم لا تزال في طور النمو.

علامات حمراء
أوضح زان أن علاج المضاد للفيروسات مفيد، حتى إن تم إعطاؤه بعد أكثر من يومين من ظهور أعراض الإنفلونزا، مشيرا أن هناك ٥ علامات حمراء مهمة التي يجب أن تكون واعيًا بها في الإنفلونزا، أبرزها الكحة المتكررة، وصعوبة في التقاط التنفس.

الاستفادة من اللقاحات
قال زان إن معدلات اللقاحات ضد الإنفلونزا هي الأعلى بين الأميركيين البالغين من العمر 65 عامًا فأكثر، وبين الأطفال البالغين من العمر 4 سنوات فأقل، ولكن معظم الآخرين يستطيعون الاستفادة من لقاحات الإنفلونزا، موضحا أنه من الأفضل أخذ لقاح الإنفلونزا في الخريف.

صرف الأدوية
أضاف زان أن دورة المرض عادة تسمر من 7 إلى 10 أيام، وبإمكان المرضى أن يصرفوا الأدوية دون وصفات طبية لتخفيف الأعراض، موضحا أن مزيلات الاحتقان تساعد على تخفيف الكحة، وبخاخات الأنف تخفف من الاحتقان، وأقراص المص تخفف من التهاب الحلق.

أعراض الإنفلونزا

  • تصيب الجسم بشكل مفاجئ.

  • الحمى فتكون مرتفعة على الأقل 101 درجة.

  • الشعور بالبرد.

  • ألم الجسم.

  • لا تستطيع تحريك عضلات الجسم.

  • عدم استطاعتك النهوض

  • من السرير.

أعراض الزكام

  • تستغرق يومين حتى تظهر.

  • ألم في الحلق في اليوم الأول.

  • يبدأ الأنف بالانسداد في اليوم الثاني.

  • الإصاب بالحمى.

  • ارتفاع «منخفض الدرجة»

  • ما بين 99 أو 100 درجة.

4 فئات معرضة لاشتباه وجود إنفلونزا

  • الأطفال تحت الـ5 سنوات.

  • البالغون من العمر 65 عامًا فأكثر.

  • النساء الحوامل.

  • الأفراد المصابون بحالات طبية كالربو ومرضى الرئة والقلب والكبد.

5 علامات حمراء لمضاعفات الإنفلونزا الشائعة

  • الكحة المتكررة

  • مشاكل التنفس من أعراض الالتهاب الرئوي

  • التغير المفاجئ والكبير في حالة الصحة الذهنية

  • صعوبة في التركيز

  • صعوبة في التقاط التنفس.
     

 

 
 
 

جريدة الوطن: الأربعاء 3 جمادى الأولى 1440 - 09 يناير 2019

   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019