مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 
 
الصحة النفسية
 

 

   إدارة التغذية

    مقالات التغذية

    عيادة التغذية العلاجية

    إصدارات إدارة التغذية

    سلسلة التغذية العلاجية

    محاضرات

    إجابة استشارات الزوار

 

العـــــــــــلاج الغـــذائي :   لــــــ
الصـــرع  Epilepsy

 

تعريفة :

هو اضطراب عضوي في الجهاز العصبي المركزي تتميز بنوبات متكررة ،حيث ترسل خلايا المخ العصبية إشارات كهربائية غير منتظمة مما يتسبب أحياناً فى تشنجات لاإرادية وربما تبدو كحالة فقدان مؤقت للوعي أو عدم التحكم في وظائف معينة للجسم.

ويأتي الصرع في أشكال :

1)                انقباضات في العضلات ورجفة بالأطراف .

2)                اضطرابات سلوكية .

3)                فقدان الوعي .

4)                حركة لا إرادية .

أسباب الصــــــرع :

1)                تلف خلايا المخ العصبية قبل أو خلال أو بعد الولادة بقليل .

2)                إصابات الرأس في الحوادث مثل حوادث الطرق وغيرها .

3)                الجلطة والنزيف الدماغي .

4)                التشوهات الخلقية بالمخ

5)                التهابات الدماغ الفيروسية والبكتيرية .

6)                السموم مثل المخدرات والكحوليات .

7)                الأورام الدماغية .

8)                الأسباب الوراثية .

9)                أسباب مرضية غير عضوية مثل :هبوط سكر الدم ،هبوط الصوديوم في الدم ، هبوط الكالسيوم في الدم ، ارتفاع نسبة اليوريا بالدم (اليوريميا) ، نقص أكسجين الدم ،أعراض انسحاب بعض الأدوية ،والأمراض الحموية  (ارتفاع الحرارة قد يثير حالة صرعيه) .

 

 مفهوم الصرع وكيفية التعايش معه :

إن الصرع ليس مرضاً معدياً، وليس مرضاً نفسياً ، وليس سبباً للتخلف الذهني .

والتعايش مع الصرع قد يصبح صعباً ليس بسبب الأعراض الجسمانية ، ولكن بسبب المفاهيم الخاطئة الناتجة عن الجهل والخوف من داء الصرع . لذلك فعندما يتفهم كل شخص أن المصابين بالصرع هم في حقيقة الأمر لا يختلفون عن أي شخص آخر ، عندها يصبح التعايش مع المصابين بالصرع أسهل .

الإسعافات الأولية في حالات الصرع :

·       التزم الهدوء مع الشخص المصاب لأنك لا تستطيع إيقاف النوبة متى بدأت

·       دع النوبة تأخذ مجراها ولا تحاول إنعاش المريض الذي تعرض لها

·       لا تقيد الشخص ولكن تستطيع أن تحميه بإبعاد أية مواد صلبة أو حادة أو ساخنة قد تتسبب في إيذاء المصاب ، وقد يكون من الضروري وضع وسادة أو أي شيء ناعم تحت رأس المصاب .

·       اترك الشخص على الأرض  في وضع يستريح فيه وأرخي ملابسه .

·       ضع الشخص المصاب على جانبه لتسهيل تدفق اللعاب من الفم .

·       لا تضع أي شي في فم الشخص ولا تحاول فتحه .

·       بعد انتهاء النوبة يجب إتاحة  الفرصة للشخص لتناول قسط من الراحة أو النوم أذا لزم الأمر.

·       بعد انتهاء فترة الراحة يعود معظم الأشخاص إلى ما كانوا عليه قبل النوبة ، وإذا لم يكن الشخص في بيته وكان لا يزال مترنحاً وضعيفاً فمن الأفضل مرافقته إلى بيته .

·       إذا استمر حدوث أو تكرار النوبات قبل أن يستعيد الشخص وعيه ، أو إذا استمرت إحدى النوبات لأكثر من خمس دقائق يجب نقل الشخص المصاب لأقرب مستشفى .

إرشادات عامة :

*    اجتهد في العناية بالذات والنظافة الشخصية

*    احتفظ بجرعات الدواء اقل ما يمكن ، واجتهد نحو التحرر من الدواء

*    الغذاء السليم والمكملات الغذائية هامة جدا في السيطرة على الصرع

*    زاول قدرا معتدلا من التمرينات بانتظام لتحسن الدورة الدموية بالمخ

*    تجنب التوتر والضغوط العصبية قدر الإمكان وتعلم طرق مواجهه الضغوط العصبية

*    ابتعد عن المبيدات الحشرية واحذر من ملامستها للأطعمة

*    تجنب اوانى الطهي المصنوعة من الألمونيوم واستخدم بدلا منها الاوانى المصنوعة من الزجاج أو الصلب الذي لا يصدا.  


 توصيات غذائية لمرض الصرع

 

1.  تم استخدام نظام غذائي فعال وناجح وفي علاج نوبات الصرع (خاصة عند الأطفال ) وهذا النظام يسمى الغذاء الكيتوني Ketogenic Diet وهو غذاء مصمم لإحداث حالة الحامض الكيتوني  Ketoacidosis في جسم المريض ، وذلك بحصول المريض على نظام غذائي غنى بالدهون وفقير جداً في الكربوهيدرات والبروتينات مما يجبر الجسم على استخدام الدهون بدلاً من الكربوهيدرات كمصدر للطاقة للخلايا . وعند حرق الدهون تتكون نواتج ثانوية تسمى الكيتونات مما يسبب حدوث فرط الكيتونات أو زيادة تركيز الكيتونات في الجسم.

 ولقد تبين أن هذه العملية تسيطر على نوبات الصرع بالرغم من أن طريقة   حدوث ذلك غير معروفة. ولقد استفاد غالبية الأطفال من هذا النظام وأمكنهم التوقف عن تناول الدواء أو تقليل الجرعات . وينبغي إتباع هذا البرنامج بدقة وحذر شديد وتحت إشراف خبير متخصص.

2.  تجنب تناول المريض المشروبات المحتوية على الكافيين مثل الشاي والقهوة لأنها قد تشجع حدوث نوبات هذا المرض.

3.  لوحظ وجود علاقة بين تركيز الألمنيوم المرتفع في المخ وحدوث نوبات الصرع. ولقد أظهرت الدراسات الحيوانية أن كميات ضئيلة من الألمنيوم في المخ قد تحدث الأنشطة الكهربائية المضطربة التي تسبب النوبات. ولذلك يراعى تجنب استخدام أواني الطهي المصنوعة من الألمنيوم ويستخدم بدلاً منها الصلب الذي لا يصدأ أو الزجاج حيث أنه من الممكن أن يعلق الألمنيوم بالطعام أثناء الطهي

4.  عادة تزيد شدة نوبات الصرع عند انخفاض مستوى سكر الدم أو الجوع ولذلك يجب المحافظة على ثبات مستوى السكر بالدم مع عدم التعرض للجوع وذلك بتناول عده وجبات (5-7) وجبات على مدار اليوم.

5.  التسمم بالرصاص وكذلك التعرض للمبيدات الحشرية من العوامل التي تساعد في حدوث نوبات الصرع ، ولذلك يجب عدم تناول أغذية ملوثة بالرصاص الموجود في عوادم السيارات( أي أطعمة الشوارع والباعة الجائلين) ، كما يجب فصل الأطعمة عن الكيماويات  والمبيدات الحشرية بكافة أنواعها في أماكن تخزين الغذاء.

6.  قد يؤدي نقص عنصر المنجنيز عند الحامل إلى ولادة طفل مصاب بالصرع ، ولذلك يجب الحصول على هذا العنصر وهو يتوفر في :-

البقوليات ( البازلا ، الفاصوليا ، فول الصويا ) الحبوب الكاملة ، المكسرات، الخضروات الورقية .

7.   إن استعمال أدوية الصرع قد يؤدي إلى انخفاض مستوى بعض الفيتامينات والمعادن في الجسم مثل مجموعة ب المركب ، ج ، د، ك ، الحديد ، الكالسيوم  لذلك ينبغي الحصول على أطعمة غنية في محتواها من هذه العناصر ويمكن ذلك بتناول :- الخضروات الورقية والبنجر والجزر والفاصوليا الخضراء والبازلاء بالإضافة إلى البيض والحبوب الكاملة وفول الصويا.

8.  زيت الزيتون وزيت جوز الهند من أهم وأفضل الزيوت التي يمكن تقديمها لمرضى الصرع نظراً لقيمتها الغذائية العالية وسرعة امتصاصها من الأمعاء

9.    تناول منتجات الألبان المتخثرة مثل الزبادي .

10.  يجب أن يتضمن الغذاء البنجر والشمندر والبيض والخضروات الورقية والجبن غير المطهي و اللبن غير المعالج والمكسرات النيئة والبذور والفول والصويا .

11.  تناول العصائر الطازجة المصنوعة من البنجر والجزر والفاصوليا الخضراء والخضروات الورقية والبازلاء والعنب الأحمر وعشب البحر من أجل محتوياتها الغذائية المفيدة لحالات الصرع .

12.  تناول وجبات صغيرة ولا تشرب كميات كبيرة من السوائل دفعة واحدة وتناول ملء ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون يومياً .

13.  تجنب المشروبات الكحولية والبروتين الحيواني والأطعمة المقلية والمواد الصناعية للتحلية مثل الاسبرتام و الكافين والنيكوتين والأطعمة المصنعة والسكر المركز.


تحويرات  في الوجبة المقدمة لمرضى الصرع 

1.  يمكن حصر حالات الصرع بالمجمع من الأطفال ووضع نظام الغذاء الكيتوني بالتنسيق فيما بين أخصائي التغذية العلاجية والطبيب المعالج.

2.    استخدام كميات معتدلة من زيت الزيتون وزيت جوز الهند لمرضى الصرع  ويمكن إضافة هذه الزيوت على :-

       (فول،بيض ، شكشوكة، عدس ، عجة) خلال وجبة الإفطار.

       الساندويتش المقدم خلال الوجبة الخفيفة الأولى.

       السلطة المقدمة خلال الغذاء أو العشاء.

       الخضار المقدم خلال الغذاء أو العشاء.

3.    عدم طهي الأطعمة مطلقا في آواني مصنوعة من الألمنيوم خاصة لمرضى الصرع.

4.    تقديم الأصناف الحلوة ( المربى ، العسل، الحلاوة) 5 مرات أسبوعيا.

5.  نظراً لضرورة الإقلال من تناول المنبهات كالشاي والقهوة ، فيتم حذف الشاي من الوجبة الخفيفة بعد العشاء ويوضح بدلا منه لبن أو زبادي بالتبادل طوال الأسبوع وذلك لأهمية اللبن في معادلة الحموضة الناتجة من استعمال الأدوية.

6.  استخدام الحبوب الكاملة المتوفرة في الخبز الأسمر ( الخبز البر) بدلا من الأبيض لأن جنين القمح  غني بالبروتين النباتي والزيوت فضلاً عن الفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة للمريض.

7.  يمكن إضافة جوز الهند على المهلبية المقدمة في الوجبة الخفيفة باعتبار جوز الهند بروتين نباتي ، كما أن زيت جوز الهند مفيد جداً لمرضى الصرع.

8.  الاهتمام بإضافة الخضروات الورقية ( البقدونس ، الكزبرة ، الكرنب) إلى طبق السلطة ، كما يفيد أيضا إضافة البقدونس والكزبرة الخضراء إلى الخضار واللحوم والدجاج بعد الطهي وقبل الحفظ في الحافظات الساخنة.

 

 
 
   

 
جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019