مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
مجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض
 

 

 

 
الصحة النفسية

 

     رسالة المجمع
   الدخول والزيارات
    موضوعات اجتماعية
    إدارة التغذية
    أقسام مجمع الأمل
   مقالات علميـــة
    إدارة التدريب
    البرامج العلاجية
    البرامج الوقائية


 
 

دق ناقوس خطر «السويكة» بعد «الشمة»: مسرطنة بـ24 مادة

 

بعد أيام من تحذير الأمانة العامة للجنة الوطنية لمكافحة المخدرات (نبراس) من «الشمة»، أطلقت الأربعاء الماضي، تحذيراً جديداً من مادة مشابهة هي «السويكة»، التي يقال إن العمالة الآسيوية جلبتها معها إلى السعودية وتلقى انتشاراً على رغم حظر بيعها.

وغردت «نبراس» عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، مؤكدة أن «السويكة تصنف على أنها تبغ ممضوغ تتكون من بيكربونات الصوديوم والرماد والنيكوتين، ولها أضرار بالغة على الصحة وتؤدي إلى سرطان اللثة».

وعلى رغم أن السعودية تفرض حظراً على دخول «السويكة» التي لا تصنف رسمياً ضمن المواد المخدرة على رغم الاعتقاد السائد بأنها كذلك، تشهد انتشاراً بين كثير من الآسيويين اللذين يشترونها خفية من بقالات وأماكن سرية بأسعار رخيصة كونها تصنع يدوياً ولا تصدر رائحة ولا دخان لها. وأخذت «السويكة» طريقها إلى الشباب الذين يدفعهم الفراغ وحب الاستطلاع إلى التجريب أو الذين يعانون من مشكلات اجتماعية مثل التفكك الأسري.

وتختلف مسميات هذه المادة وطرق إعدادها باختلاف الجاليات التي تتعاطاها، ومن أسمائها: «الشمة، والتنباك، والسفة، والمضغة، والبردقان، والنشوق».

وتتكون «السويكة» من أوراق التبغ الغنية بالنيكوتين وتمزج معها مواد عدة بينها «الكادمنيوم» المستخدم في بطاريات السيارات، و«الرصاص» المدمر للجهاز العصبي، و«الزرنيخ» وهو سم للفئران، و«زجاج مسحوق»، و«الهيدرازين» و«النيكل» وأكثر من 30 معدناً آخر، علاوة على «يورانيوم 238 و235» وهي عبارة عن نفايات نووية.

أما طريقة تعاطيها، فتوضع على الحنك الأسفل وتخزن في تجويف الفم لفترة ثم تلفظ، وأحياناً يبتلعها المتعاطي. ويشعر متعاطيها في المرة الأولى بدوار وغثيان ورغبة في التقيؤ، ثم يبدأ بعد تكرار تعاطيها في الإدمان ويصعب عليه بعد ذلك فراقها.

ويحذر مختصون من أضرارها خصوصاً أنها تحوي أكثر من 24 مادة مسرطنة، إضافة إلى تسببها بارتفاع الضغط الشرياني، وأمراض القلب، والقرحات الهضمية، وتشوه اللثة، والرائحة الكريهة، واصفرار الأسنان والبصق المستمر.

وطالب مهتمون بضرورة تكثيف التوعية الإعلامية من المخاطر الصحية والاجتماعية على تعاطي «السويكة»، محذرين من انتشارها بين الأطفال وأخطارها الاجتماعية في ظهور سلوكيات مرفوضة وانحرافات أخلاقية.

وتحاصر السعودية انتشار «السويكة»، فحظرت بيعها في المحال والأسواق، وأقرت مخالفات على من تضبط في حوزته. وضبطت أمانة الأحساء قبل سنوات عمالاً آسيويين يصنعون «السويكة» في منازلهم وعاقبتهم بالغرامة.

وأدى انتشار متعاطي تلك المواد في أسواق الأحساء إلى استياء مرتاديها، خصوصاً بعد تركهم بقايا منها على الجدران في الأسواق القديمة مثل القيصرية والسمك القديم. وطالبوا معها بتشديد الرقابة على الأسواق لمنعها وتطبيق الغرامات على متعاطيها، خصوصاً في أيام العطل الأسبوعية للعمال.
 

 

 
جريدة الحياةالسبت  18 رجب 1438 هـ - 15 أبريل 2017م  
 
   

 

11111

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل ل

مكتبة الفيديو

الدخول والزيارات 

حجز موعد بالعيادات الخارجية

 مواقع ذات علاقة

اتصل بنـا

©

جميع الحقوق محفوظة لمجمع الأمل للصحة النفسية بالرياض - إدارة الصحة الإلكترونية  2003 - 2019