في دراسة تبنتها مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية

 

 

نسب المشكلات الاجتماعية والنفسية للطلاب السعوديين تماثل نظيراتها بالخارج

أكدت دراسة اجتماعية تبنتها مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أن نسب انتشار مشكلات السلوك الاجتماعي (اضطرابات المسلك) والمشكلات النفسية ( الشكاوى الجسمية، القلق، الاكتئاب، الوسواس القهري، قلق الخواف، النشاط الزائد) لدى الطلاب السعوديين مشابهة لنسب انتشارها في المجتمعات الأخرى. مبنية مع وجود ارتباط بين المشكلات الاجتماعية وبين المشكلات النفسية المؤدية إلى ظهور مشكلات المراهقين.

كما أشارت الدراسة التي هدفت إلى تحديد حجم المشكلات الاجتماعية والنفسية ونوعيتها بين المراهقين السعوديين وحصر العوامل المختلفة (اجتماعية، اقتصادية، بيئية) إلى ضعف الولاء الاجتماعي والاقتصادي (تفضيل المنتج الأجنبي على الوطني) للطلاب السعوديين.

وذكرت الدراسة التي أجريت على 38535 طالبا وطالبة وقام بها كل من الدكتور ناصر المحارب وموضي النعيم أن أكثر المتغيرات قدرة على التنبؤ بالمشكلات الاجتماعية هي على التوالي: مشكلات المسلك الاجتماعية، المشكلات النفسية لدى الطلاب هي: المناخ المدرسي، معاملة الأب، الأفكار اللاعقلانية، أحداث الحياة، السلوك الديني، معاملة الأم.

أما ما يخص الطالبات فقد تبين أن المتغيرات التالية هي الأكثر أهمية (على التوالي): المناخ المدرسي، السلوك الديني، معاملة الأم، الأفكار اللاعقلانية، أحداث الحياة، معاملة الأب.

و أضافت أنه تم وضع بعض المقترحات للوقاية من هذه المشكلات الاجتماعية والمشكلات النفسية والتعامل معها لدى المراهقين.

وقد طور الباحثان المقاييس المبنية على بنود سبق التحقق من صدقها على البيئة السعودية في دراسات سابقة ، لقياس المتغيرات التالية كالسلوك الديني ، ومعاملة الوالدين (الأب والأم)، وكذلك المناخ المدرسي، والأفكار اللاعقلانية والنشاط الزائد والشكاوى الجسمية والقلق والاكتئاب والوسواس القهري وقلق الخواف و( البارانويا) التخيلية والذهانية واضطرابات المسلك والولاء الاجتماعي والولاء الاقتصادي وأخيرا العزلة الاجتماعية.

يذكر أنه تم تطبيق تلك المقاييس على 1147 مراهقا للتحقق من الخصائص السلوكية والاجتماعية لهذه المقاييس.

وأظهرت النتائج أن معظم هذه المقاييس مناسب للاستخدام مع المراهقين السعوديين ثم طبقت هذه المقاييس على عينة مكونة من 38535 ( 16274 طالباً و22261 طالبة).

جريدة الوطن الثلاثاء 14 صفر 1427هـ الموافق 14 مارس 2006م العدد (1992)